الرئيسية / تقارير / مركز أرنبة الصحي يكافح “اللشمانيا” ويحذر من مخاطره.

مركز أرنبة الصحي يكافح “اللشمانيا” ويحذر من مخاطره.

 

حبة اللشمانيا أو ما تدعى بحبة حلب تعتبر وباءاً خطير سريع الانتشار مما دعى المركز الصحي في قرية أرنبة لتأمين دواء لمكافحة اللشمانيا والذي بات يخدم مناطق جبل الزاوية وسهل الروج.

وأفاد الدكتور “بلال السلوم” المشرف على العلاج لمراسل EMC أنه حسب إحصائيات المركز إن مراجعي اللشمانيا هم أغلبهم من منطقة سهل الروج ومعظمهم من النساء والأطفال.

وأضاف السلوم أن بعض الحالات يرافقها إلتهاب شديد حولها، وبعضها يشفى من دون أثر لها والآخر يترك أثراً للمدى البعيد.

وحذر مشرف العلاج في مركز أرنبة بجبل الزاوية، من مخاطر هذا الوباء وانتشار التلوث، مشيراً الى أن سبب انتشار المرض هو قلة الرعاية الصحية وانتشار بقايا النفايات في محيط القرى، إضافة إلى أعطال شبكة الصرف الصحي.

 

الجدير بالذكر أنه أمراضاً كثيرة انتشرت في معظم مناطق إدلب بسبب مخلفات القصف من قبل قوات النظام.

شاهد أيضاً

عودة القصف لريف إدلب ومجزرة مروعة في ريف حلب بالرغم من وجود النقاط التركية.

شن طيران النظام السوري اليوم الجمعة 10/أغسطس /آب/2018، عدة غارات على مناطق مختلفة في ريف ...

اترك تعليقك هنا