الرئيسية / تقارير / قياديان عسكريان نجيا من قصف روسي على ريف إدلب

قياديان عسكريان نجيا من قصف روسي على ريف إدلب

يوسف غريبي (مركز إدلب الإعلامي)

نجا القائد الميداني لحركة أحرار الشام الإسلامية ” حسن سلامة” من غارة روسية استهدفت منزله في بلدة جرجناز.

وبحديث خاص “لمركز إدلب الإعلامي” مع القيادي”حسن سلامة” قائد الفريق الميداني لحركة أحرار الشام الإسلامية، استهدف الطيران الروسي منزلي الكائن في جرجناز، الساعة “الثانية وعشرة دقائق” بعد منتصف الليل بالصواريخ الفراغية، ونجيت وعائلتي بأعجوبة، واقتصرت الأضرار على الماديات.

في حين صرح لمركز إدلب الإعلامي، قيادي مقرب من فصيل “صقور الشام” التابع “لأحرار الشام”، أنه وفي تمام الساعة “الخامسة والنصف فجراً” تم استهداف مقرين عسكريين بثلاث غارات جوية من طيران الإحتلال الروسي، إحداهما كانت فراغية، وغارتين بالقنابل العنقودية، بالقرب من بلدة سرجة.

حيث كان يتواجد في مكان القصف “الشيخ أبو عيسى” و”القيادي أبو اصطيف سرحان” قائد قطاع الجبل بالحركة، وأسفر القصف عن جرح أربعة أشخاص، أحدهم في حالة حرجة، ويأتي هذا الإستهداف في إطار ممنهج للقضاء على قيادات بارزة بالثورة.

يذكر أن الطيران الروسي ارتكب مجزرة في بلدة جرجناز، راح ضحيتها”خمسة شهداء” من عائلة واحدة وعدد من الجرحى.

شاهد أيضاً

تحرير الشام تعثر على مستودع لمئات العبوات في عملية امنية قرب إدلب

اعلنت “هيئة تحرير الشام” ظهر اليوم الإثنين, عن عمليتان امنيتان الأولى في محيط مدينة إدلب ...

اترك تعليقك هنا