الرئيسية / تقارير / آثار ادلب / الطيران الروسي يجدد قصفه لمواقع أثرية في محافظة إدلب

الطيران الروسي يجدد قصفه لمواقع أثرية في محافظة إدلب


قصي خطيب (مركز إدلب الإعلامي)
استهدف طيران الاحتلال الروسي اليوم 23 أيلول / سبتمبر مملكة إيبلا الأثرية بـ 14 غارة جوية .

افاد مراسل مركز إدلب الإعلامي في مدينة سراقب بأن طيران الإحتلال الروسي استهدف بصواريخ ارتجاجية منها وفراغية منطقة ايبلا الاثرية بـ 14 غارة جوية أدت الى مقتل 12 شخصاً تابعين لفيلق الشام، التابع للجيش السوري الحر، والذي يتخذ بدوره موقع ايبلا مقراً له، وهي ليست المرة الأولى التي تستهدف به هذه المنطقة بالقصف الجوي .

وتقع ايبلا في بلدة مرديخ شرق مدينة إدلب وتعد من اهم المواقع الأثرية في سوريا لكونها من اقدم الحضارات التاريخية في العالم , والتي قام الطيران الروسي بقصفها رغم التحذيرات التي اطلقتها مفوضية الأمم المتحدة ومنظمات أخرى معنية بحماية التراث في العالم من تجنيب الأذى للمواقع الأثرية .

وفي ذات السياق قالت الجمعية السورية لحماية الآثار انها وثقت ما يقارب 130 موقع أثري متضرر كلياً او جزئياً في محافظة إدلب , منه من قضى على يد مفخخات تنظيم الدولة والآخر من بطش قصف طائرات النظام وروسيا , ومنه على يد اللصوص والتنقيبات العشوائية .

يذكر ان النظام السوري يتخذ من قلعة المضيق الأثرية في ريف حماة الشمالي الغربي ثكنةً له منذ ما يقارب ثلاثة أعوام ومثلها العديد مثل افاميا وغيرها .

شاهد أيضاً

إستهدافٌ متكرر لشارع الثلاثين في إدلب…وتفكيك عبوة في حلب .

  سلمى قباني (مركز إدلب الإعلامي) مع إنتهاء أذان الظهيرة في إدلب إرتفع دوي إنفجارٍ ...

اترك تعليقك هنا