الرئيسية / تقارير / صدور قرار بمنع التعرض للإعلاميين في إدلب…

صدور قرار بمنع التعرض للإعلاميين في إدلب…

 

بعد المناشدة لممارسة العمل الإعلامي بحرية في إدلب، أصدرت الإدراة المدنية للخدمات التابعة لهيئة “تحرير الشام”، إعلان تطلب فيه من “القوة التنفيذية” عدم التعرض للإعلاميين.

وجاء في الإعلان {{يطلب إليكم عدم التعرض لمراسلي القنوات والوكالات الإعلامية في محافظة إدلب أو اعتقالهم، سواء أكان المراسل يحمل تصريحا بالتصوير للعمل الإعلامي أم لا}}.

وكان التصريح الأمني الذي فرضته هيئة “تحرير الشام” مؤخرا، على الناشطين الإعلاميين ومراسلي القنوات والوكالات الإعلامية في المحافظة، بمنعهم من تغطية الأحداث، من تظاهرات واحتجاجات، والتصوير في مخيمات النازحين والتجمعات لعدم وجود تصريح أمني، وتعريض أنفسهم للمساءلة والتحقيق في حال عدم التزامهم بالقوانين الصادرة، ما دفع بالكثير من الناشطين للمطالبة بعدم وضع قيود على العمل الإعلامي، الذي يعتبر أساس الحقيقة ونشر الحدث بكل شفافية ووضوح.

الجدير بالذكر أن “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”، أصدرت أمس السبت 22 تشرين الأول/أكتوبر، بيانا وضحت فيه عمليات التضييق التي قامت بها هيئة “تحرير الشام”، على الناشطين في المحافظة، مطالبين فيه باحترام العمل الإعلامي وعدم التعرض للإعلاميين، والتوقف عن ملاحقتهم وقتلهم واعتقالهم.

شاهد أيضاً

قتلى و جرحى باشتباكات في الحملة الأمنية في عفرين.

سلمى قباني (مركز إدلب الإعلامي)   قتل أكثر من 16 مقاتلا وجرح 15 آخرين، بالحملة الأمنية ...

اترك تعليقك هنا