الرئيسية / تقارير / إرتفاع عدد ضحايا القصف الجوي على معرشورين و الروس ينفون

إرتفاع عدد ضحايا القصف الجوي على معرشورين و الروس ينفون

يوسف غريبي (مركز إدلب الإعلامي)

استهدفت طائرات الإحتلال الروسي مساء أمس الثلاثاء 19 كانون الأول/ديسمبر، بعدة غارات جوية بلدات “معرشورين و الصرمان” بريف إدلب الجنوبي.

وأفاد مراسل “مركز إدلب الإعلامي” في ريف إدلب الجنوبي، أن الطيران الروسي استهدف بغارتين متتاليتين بلدة “معرشورين” بصورايخ شديدة الإنفجار في تمام الساعة 11:55 مساء أمس، وسبب القصف استشهاد 18 مدنيا و إصابة 35 بجروح، في صفوف المدنيين بينهم أطفال و نساء، إضافة لدمار كبير في الأحياء السكنية والمرافق العامة.

حيث عملت فرق “الدفاع المدني والإسعاف”، على انتشال الجثث و إسعاف الجرحى إلى المشافي الميدانية القريبة و إخماد الحرائق، كما بقيت فرق الدفاع المدني حتى صبيحة اليوم بانتشال الضحايا و إنقاذ الجرحى ورفع الأنقاض.

وفي ذات السياق نفت وزارة الدفاع الروسية عبر موقعها الرسمي الأنباء التي تتحدث عن قيام سلاحها الجوي بقصف بلدة في ريف ادلب الجنوبي.

الجدير بالذكر أن طيران الإستطلاع لم يفارق أجواء محافظة إدلب مساء أمس، ونشرت وسائل إعلامية محلية على مواقع التواصل الإجتماعي، أن دوي الإنفجارات وصل إلى قرى ريف حلب الغربي التي تبعد “150 كم متراَ” عن المواقع المستهدفة.

شاهد أيضاً

إستهدافٌ متكرر لشارع الثلاثين في إدلب…وتفكيك عبوة في حلب .

  سلمى قباني (مركز إدلب الإعلامي) مع إنتهاء أذان الظهيرة في إدلب إرتفع دوي إنفجارٍ ...

اترك تعليقك هنا