الرئيسية / تقارير / مجازر في ريف إدلب و خروج مشفى عن الخدمة.

مجازر في ريف إدلب و خروج مشفى عن الخدمة.

 

تحسين الحسين (مركز إدلب الإعلامي)

 

واصلت طائرات الإحتلال الروسي والنظام السوري قصفهما لمدن وبلدات ريف إدلب، بشتى أنواع القنابل والصواريخ المحرمة دولياً.

و أفاد مراسل “مركز إدلب الإعلامي ” عن استهداف الطيران الروسي في تمام الساعة 12 ظهر اليوم الأربعاء، لمشفى السلام التخصصي في مدينة معرة النعمان بصواريخ شديدة الإنفجار ما تسبب بخروجه عن الخدمة إضافة لدمار هائل في المبنى، أدى إلى استشهاد مدنيان كحصيلة أولية و إصابة ثلاثة من كادر المشفى وعشرات المراجعين أغلبهم في حالة حرجة.
و يعرف مشفى “السلام” بتخصصه بالقسم النسائي و التوليد والأطفال، كما يوجد فيه عشرات الرضع في الحواضن التي دمرت بشكل كامل.

وفي سياق متصل، قصفت طائرات الإحتلال الروسي فرن “سراقب الآلي” بقنابل النابالم، والتي أدت لنشوب حريق كبير في المكان إضافة لأضرار مادية.

كما قام طيران النظام الحربي صباح اليوم الأربعاء بقصفه لبلدات ” التح، التمانعة، معرة حرمة ” بريف إدلب الجنوبي بصواريخ إرتجاجية وفراغية، تسببت بدمار هائل في الأبنية السكنية والمحال التجارية وإصابة عشرات المدنيين.
إضافة ًلقيام قوات النظام بقصف “بلدة بداما ومدينة جسر الشغور” براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة من تمركزاتهم في معسكر جورين.

يذكر أن هذه الحملة بدأت في 20 كانون الأول/ ديسمبر 2017 حتى اليوم 3 كانون الثاني/يناير، محاولا فيها النظام التقدم إلى قرى وبلدات ريف إدلب الجنوبي.

شاهد أيضاً

قصف صاروخي يستهدف مواقع للنظام في اللاذقية ، و النظام السوري يسقط طائرة عسكرية روسية.

سلمى قباني (مركز إدلب الإعلامي)   أعلنت وزارة الدفاع الروسية الليلة الماضية عن سقوط طائرة ...

اترك تعليقك هنا