الرئيسية / تقارير / مجازر مروعة في إدلب تطال مناطق جديدة…

مجازر مروعة في إدلب تطال مناطق جديدة…

 

يوسف غريبي (مركز إدلب الإعلامي)

 

استشهد عشرة مدنيين وجرح آخرون جراء استهداف طيران الإحتلال الروسي بلدة “خان السبل” في ريف إدلب الجنوبي بالصورايخ الفراغية، منتصف ليلة أمس الجمعة.

وذكر مراسل “مركز إدلب الإعلامي” أن طيران الإحتلال الروسي استهدف بلدة خان السبل، في تمام الساعة 11:55 منتصف ليلة أمس الجمعة 12 كانون الثاني/يناير، لتعود الطائرات الحربية من جديد وتقصف المكان ذاته بالتزامن مع وجود عناصر الدفاع المدني، ما تسبب بإستشهاد عشرة مدنيين بينهم أطفال و إصابة عدد آخر بجروح و دمار كبير في المنازل و الممتلكات.

و أضاف مراسلنا، أن فرق الدفاع المدني واصلت البحث عن العالقين تحت الأنقاض حتى فجر اليوم السبت 13 كانون الثاني/يناير، و قضت وقتا طويلا لإنتشال المصابين و الشهداء من تحت الأنقاض جراء الدمار الحاصل بسبب الصورايخ الفراغية، حيث تمكنت فرق الدفاع المدني من إخراجهم ونقلها للجرحى إلى المشافي الميدانية القريبة.

وفي سياق متصل شنت طائرات الإحتلال الروسي غارات على مدن و بلدت ريف إدلب منها (خان شيخون، التمانعة، سراقب، سرجة، كفربطيخ) مخلفة أربعة شهداء و عشرات الجرحى و دمار كبير في الأحياء السكنية.

كما استهدف طيران الإحتلال الروسي، بلدة “كفر بطيخ” جنوب سراقب شرق إدلب، بصورايخ فراغية شديدة الإنفجار ما أدى لإستشهاد ثلاثة مدنيين كحصيلة أولية و إصابة العشرات بجروح.

في ما عاد طيران الإحتلال الروسي مجددا ليستهدف و بشكل مباشر مبنى قيادة الدفاع المدني قطاع “أريحا” في بلدة شنان جنوب إدلب، مسببا بخروج المركز عن الخدمة إضافة للأضرار الكبيرة  التي لحقت في الآليات.

الجدير بالذكر أن كتائب الثوار أعلنت سيطرتها على عدة مناطق في ريفي إدلب “الجنوبي و الشرقي”، مع غطاء جوي عنيف من الطائرات الحربية على المناطق الأولى، و استهدافها للمناطق المحررة حديثاً مستهدفة المدنيين إنتقاماً من نصر كتائب الثوار في ريف إدلب.

 

 

شاهد أيضاً

عودة القصف لريف إدلب ومجزرة مروعة في ريف حلب بالرغم من وجود النقاط التركية.

شن طيران النظام السوري اليوم الجمعة 10/أغسطس /آب/2018، عدة غارات على مناطق مختلفة في ريف ...

اترك تعليقك هنا