الرئيسية / تقارير / دولي / صفعة يتلقاها الروس في سوتشي…بانسحاب المعارضة قبل دخولها .

صفعة يتلقاها الروس في سوتشي…بانسحاب المعارضة قبل دخولها .

سلمى قباني (مركز إدلب الإعلامي)

 

 

نشب خلاف بين وفد “المعارضة السورية” المشارك في مؤتمر “الحوار الوطني السوري” المقرر انعقاده اليوم الثلاثاء في مدينة “سوتشي” الروسية، وبين الأمن الروسي في مطار سوتشي، على خلفية رفض الأمن مطالب الوفد بإزالة شعارات تمثّل النظام السوري.

وقد قال” المقدم أحمد السعود” أحد أعضاء وفد المعارضة أنهم لم يدخلو على سوتشي، و اتُخذ قرار عدم المشاركة من قبل الجميع حتى يتم إزالة علم النظام من الطرقات والمطارات، فرفض الروس ذلك ما أدى لانسحابهم وعودتهم لتركيا .

وأردف”السعود” رفضنا دخول القاعة رفضًا قاطعًا بسبب إستمرار القصف الجوي على إدلب، إضافة لوجود أعلام النظام بالطرقات والمطارات، والمعاملة السيئة من قبل الروس .

و في سياق متصل، طالب ناشطون و هيئات مدنية من محافظة إدلب شمالي سوريا، الأمم المتحدة بالعدول عن قرارها وعدم حضور مؤتمر “الحوار الوطني السوري”، أيضًا طالبت الهيئات والناشطون الأمم المتحدة في بيانٍ لها بتنحية المبعوث الخاص الأممي لسوريا “ستيفان دي مستورا” وتعيين خلفًا له أكثر قدرة على “الحيادية والنزاهة”، كما حثتها على إحترام مواثيقها الداعية لاحترام حقوق الإنسان .

و أكد مصدر بالخارجية التركية أن الوفد التركي سينوب عن المعارضة السورية في مؤتمر “سوتشي”، فيما صرح وزير خارجية فرنسا قائلاً ” إن عملية السلام السورية يجب أن تتم في جنيف وليس في سوتشي” .

يشار إلى أن “تيار الغد السوري” برئاسة أحمد الجربا أعلن موافقته على حضور مؤتمر “الحوار الوطني السوري” (سوتشي)، فيما أعلنت “الهيئة العليا للمفاوضات” مقاطعتها للمؤتمر، بينما وافقت الأمم المتحدة بدورها على دعوة الحكومة الروسية لحضوره، وسط مطالبات هيئات مدنية من محافظات سورية عدة بعدول الأمم المتحدة عن قرارها وعدم الحضور .

شاهد أيضاً

قتلى و جرحى باشتباكات في الحملة الأمنية في عفرين.

سلمى قباني (مركز إدلب الإعلامي)   قتل أكثر من 16 مقاتلا وجرح 15 آخرين، بالحملة الأمنية ...

اترك تعليقك هنا