الرئيسية / رصد ميداني / بالرغم من صغر موقعها الجغرافي …. الا انها تتعرض للقصف بشكل مستمر .

بالرغم من صغر موقعها الجغرافي …. الا انها تتعرض للقصف بشكل مستمر .

حنان يحيى (مركز إدلب الإعلامي)

 

 

ارتكب طيران الإحتلال الروسي ظهر اليوم الثلاثاء / 8 مايو مجزرة بحق المدنيين في بلدة “النقير” بريف إدلب الجنوبي .

وذكر مراسل “مركز ادلب الاعلامي” ان الغارة الجوية اليوم أدت لاستشهاد ثلاثة أطفال من عائلة واحدة وجرح عدد كبير من المدنيين بعد استهدافها للملاجئ الأرضية التي باتت هي الملجأ الوحيد للناس ليختبئوا بها خوفاً من الغارات الجوية المستمرة على القرية .

 

تأتي هذه الغارات ضمن سلسلة غارات جوية استهدفت جبل “شحشبو” وبضمنه قرية “النقير” بعد تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع المسيرة فوق المنطقة خلال اليومين الماضيين.

 

الجدير بالذكر ان قرية “النقير” تتعرض للقصف الجوي والمدفعي بشكل مستمر مع العلم أن عدد سكانها لا يتجاوز الـ” 2500″ نسمة .

شاهد أيضاً

وصول الدفعة الثانية من تنظيم الدولة إلى البادية السورية..

  حنان يحيى (مركز إدلب الإعلامي)   بعد عقد إتفاقات بين “تنظيم الدولة وقوات النظام” ...

اترك تعليقك هنا