الرئيسية / تقارير / دولي / روسيا والنظام يمهدان لهجوم كيميائي جديد في آخر قلاع الثورة.

روسيا والنظام يمهدان لهجوم كيميائي جديد في آخر قلاع الثورة.

سلمى قباني (مركز إدلب الإعلامي)

روجت روسيا لهجوم كيماوي على مدينة كفرزيتا بريف حماة الشمالي، بعد يوم من الحديث عن هجوم كيماوي زعمت أن فصائل المعارضة ستنفذه في مدينة جسر الشغور.

 

وقالت “وزارة الدفاع الروسية” اليوم، الأحد 26/ آب/أغسطس/2018 ، إن “مركز المصالحة الروسي يعلم بوجود خبراء أجانب في إدلب ، لتنظيم هجمات كيماوية وهمية” ، وأضافت بأن الدفاع المدني السوري “الخوذ البيضاء” يحضر لتصوير مشاهد عن هجوم كيميائي مفبرك لنشرها في وسائل الإعلام.

 

في حين نقلت وزارة الدفاع الروسية أمس السبت عن مصادرها أن الإرهابيين مروا بفترة تدريب بمشاركة شركة “Olive Group” العسكرية البريطانية الخاصة وهم يرتدون زي عناصر “الخوذ البيضاء” وسيشاركون في القيام باستفزاز كيميائي مفتعل جديد في سوريا، سيستخدم فيما بعد حجة من أجل اتهام دمشق باستخدام الأسلحة الكيميائية المحرمة، الأمر الذي ستستغله الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا لتوجيه ضربة جديدة إلى المنشآت الحكومية في الأراضي السورية.

 

في سياق متصل نفت شركة “Olive Group” العسكرية البريطانية الخاصة تصريحات وزارة الدفاع الروسية بشأن تورط الشركة في الإعداد المحتمل للقيام باستفزاز باستخدام الكيميائي في سوريا ، وقالت مديرة التسويق في الشركة ،سوزان بينر: إن “Olive Group”ليست متورطة( في ذلك)”

 

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية كانت قد حذرت روسيا، الأربعاء الماضي، من استخدام الأسلحة الكيماوية في إدلب ، وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون، إن الاتصالات الأمريكية مع روسيا لم تشمل أي تفاهم بشأن هجوم قوات الأسد على مقاتلي المعارضة في إدلب.

شاهد أيضاً

مقتل جنود امريكيين بإنفجار وسط منبج بريف حلب

  قتل و جرح عدة جنود امريكيين جراء انفجار وسط مدينة منبج شمال شرق حلب، ...

اترك تعليقك هنا