الرئيسية / تقارير / آثار ادلب / مصادر المياه في عروس الشمال

مصادر المياه في عروس الشمال

مصادر المياه في عروس الشمال
من أهم هذه الينابيع في مدينة أريحا “العين الكبيرة” أو “العين الرومانية” وتقع في جنوب مدينة “أريحا” وهي على شكل نبع ماء من سفح جبل الأربعين، وتعتبر هذه العين من أقدم عيون “أريحا” فكانت في العهد العثماني تزود سكان المدينة وحماماتها بالماء واتخذوها مركزاً للسياحة والاستجمام.

 وكما كانت مركز تنزه أهالي “أريحا” أيضاً، وبني عليها قنطرة حجرية في العهد الروماني،  لذلك يطلق عليها السكان اسم “العين الرومانية” وذكر هذه العين مجموعة من الرحالة الأجانب و منهم (ياقوت الحموي) بكتابه وهي بليدة صغيرة ترفو في طرف جبل السماق ماؤها وافر وشعبها طيب وفيها شجرة الكرز وذكرها أيضا بوك هارد و الرحالة الإنكليزي “بوكوك” حيث زار هذه العين عام /1809/ وسماها “الينبوع”، وفي الجهة الشمالية للعين يوجد جسر حجري يسمى “جسر العين”(النفق حاليا) اتخذه الفرنسيين أثناء احتلالهم لـسورية حماماً للعسكريين وتحت هذا الجسر يوجد منهل مائي تأتيه الماء من العين ويسمى “منهل عز الدين”وبتوافر الماء اشتهرت الصناعة فصناعة دبغ الجلود هي الصناعة التي نشأت في مدينة أريحا دون منافس لأنها تعتمد على توافر الماء بشدة وقد تطورت هذه الصناعة و ظهر معها صناعات أخرى اعتمدت على مصاد الماء وكذلك نذكر مصدر أخر وهو جب القاضي”
والذي يقع إلى الشرق من المدينة القديمة وهو على شكل “جب جمع” تأتيه المياه من “كوز القسطل” الذي يقع في الجهة الغربية للمدينة، ومن أغرب الأشياء في هذا الجب.

 

أن مياهه تصل عبر قناطر مائية إلى “الجامع الكبير” وتغذيه بالماء وبعد أن يأخذ خزان الجامع حاجته ينتقل الماء بشكل تلقائي إلى الجامع الأخر، وسبب تسميته بجب القاضي أن السلطات العثمانية أوكلت مهمة الإشراف عليه لقاضي البلد لمنع العبث فيه لأنه مصدر الماء الأساسي للمدينة لذلك سمي “جب القاضي” ويبلغ عدد مصادر المياه في “أريحا” أكثر من عشرة مصادر من ينابيع وقساطل مائية متوزعة في عدة اماكن .

 

محمد ابو مروان – مركز إدلب الإعلامي

 

شاهد أيضاً

الطيران الروسي يجدد قصفه لمواقع أثرية في محافظة إدلب

قصي خطيب (مركز إدلب الإعلامي) استهدف طيران الاحتلال الروسي اليوم 23 أيلول / سبتمبر مملكة ...

اترك تعليقك هنا